طريقة حرق دهون البطن في أسبوع

سنتطرق الى
طريقة حرق دهون البطن في أسبوع
 طريقة حرق دهون البطن في أسبوع


من الممكن أن تظهر دهون في البطن، وذلك بسبب تراكم الدهون في تلك المنطقة، ومنها الدهون الحشوية، وقد يؤدي تراكم الدهون إلى حدوث نوع من أنواع السمنة، وهي من الأشياء التي يجب تجنبها لأنها قد تكون خطيرة، أو على الأقل ستجعل شكلك غير ملائم وخصوصا ان كنت لاعب كمال أجسام.

وقد أشارت منظمة الصحة العالمية WHO إلى أن السمنة المركزية التي تكونها دهون البطن يمكن تعريفها أن يزيد محيط الخصر عن 94 سنتيمتر عند الرجال، أو عن 80 سنتيمتر عند النساء، أو يمكن تعريفها أن يزيد النسبة بين الخصر إلى الورك والذي يُرمز له بالمصطلح Waist-hip ratio عن 0.90 عند الرجال، أو عن 0.85 عند النساء، لذلك يجب تجنب التعرض للسمنة وذلك عن طريق اتباع الأنظمة الغذائية المناسبة مع ممارسة التمارين الرياضية.

هل هناك إمكانية حرق دهون البطن في أسبوع؟

يجب العلم أن عملية حرق دهون البطن تتطلب مجهوداً ووقتاً بحيث يتطلب منك الدخول في مرحلة التنشيف التي تتطلب منك احداث تغيير جدري في أسلوب حياتك و ذلك باتباع حمية غذائية لفقدان الوزن و ممارسة تمارين البطن و الكارديو بشكل مكثف و مستمر، لذا ليس من الممكن أن يتم حرق دهون البطن جميعها في أسبوع فقط، مهما كانت نظامك الغذائي قاص و حتى لو ضللت تتمرن طوال الأسبوع بدون توقف، ولكن يتم ذلك في فترة طويلة نوعا ما، خاصة إذا كان هناك دهوناً كثيرة مخزنة في البطن عند الشخص.

يُمكن التخلص من تلك الدهون عن طريق استهلاك كميات قليلة من السعرات الحرارية تكون أقل من تلك التي يتم حرقها يومياً، ومن الممكن أن يساعد على ذلك اتباع نظام غذائي يتم تحديد عدد السعرات الحرارية فيه، بالإضافة إلى ممارسة التمارين الرياضية التي تعمل على التخلص من الوزن وحرق الدهون.

لقد كتبت لك موضوعا عن : كم الوقت المطلوب لبناء العضلات ؟

أهم النصائح لحرق الدهون عند البطن

يوجد العديد من النصائح التي تُساعد على حرق دهون البطن، ومنها:

تجنب استهلاك الكربوهيدرات المكررة

يجب الابتعاد عن تناول الأطعمة ذات الكربوهيدرات المكررة، لأن الكربوهيدرات المكررة تحتوي على قيمة غذائية منخفضة، وعدد سعرات حرارية مرتفع، ويؤدي تناولها إلى وجود تراكم في الدهون بمنطقة البطن.

ومن الأطعمة التي تحتوي على كربوهيدرات مكررة، الخبز الأبيض، والأطعمة السكرية، ويُمكن تناول الكربوهيدرات المعقدة بدلاً من الكربوهيدرات المكررة، ومنها الخضروات والفواكه.

تناول الخضروات والفواكه

تحتوي الخضروات والفواكه على الألياف التي من شأنها المساعدة على تنظيم مستوى السكر في الدم، ويُنصح بتناول الفواكه والخضروات بدلاً من الكربوهيدرات المكررة.

الحرص على تناول كميات كافية من البروتينات

يُعد البروتين من الأطعمة التي تُساعد على تقليل الوزن، مع عدم الشعور بالجوع، حيث تُشير دراسة إلى أن تناول البروتينات يساعد على تقليل محيط الخصر.

ويجب انتقاء الأطعمة البروتينية التي تكون غنية بالعناصر الغذائية المفيدة، مع احتوائها على كمية منخفضة من السعرات الحرارية والدهون المشبعة، ومن تلك الأطعمة المأكولات البحرية، واللحوم قليلة الدهون، والبيض والفاصولياء، وكذلك منتجات الألبان قليلة الدسم والصويا.

الابتعاد عن الأطعمة ذات الدهون المتحولة

تتكون الدهون المتحولة عند إضافة الهيدروجين إلى الدهون التي تكون غير مشبعة، وتُوجد الدهون المتحولة في بعض أنواع الأطعمة المصنعة ومنها زيت فول الصويا، إلا أن هناك العديد من المنتجين للمواد الغذائية قد توقفوا عن استخدام تلك الأطعمة.

وتُشير إحدى الدراسات إلى أن تناول تلك الدهون يؤدي إلى زيادة كمية الدهون في البطن، لذلك يجب تجنب تناولها.

تجنب تناول المشروبات المحلاة

يؤدي تناول المشروبات المحلاة إلى زيادة الدهون الحشوية، ومن تلك المشروبات القهوة المحلاة، والشاي المحلى، لذلك يجب تجنب تلك المشروبات، كما يجب تقليل كمية السكر التي يتم إضافتها إلى الشاي والقهوة، مع تجنب تناول المشروبات الغازية.

وتُشير إحدى الدراسات إلى أنه تُوجد علاقة بين زيادة تناول المشروبات المحلاة بزيادة كمية الدهون في البطن وهرمون الكورتيزول، عند الذين لديهم سمنة أو زيادة في الوزن.

الابتعاد عن التوتر

قد يؤدي التوتر إلى إفراد هرمون الكورتيزول الذي يزيد من الشهية، مما يؤدي إلى تناول المزيد من الوجبات، لذلك يجب تجنب الشعور بالتوتر، ويمكن ممارسة اليوغا أو التأمل أو اليقظة.

النوم بكميات كافية

يجب أخذ وقت كافٍ في النوم، خصوصاً في الليل، حيث تُشير إحدى الدراسات التي أجريت على الذين لديهم فرط في الوزن ويتبعون نظاماً غذائياً يتم تحديد عدد السعرات فيه من أجل تقليل الوزن، مع عدم النوم بكميات كافية يتم خفض الوزن لديهم بكميات أقل، لذلك يجب النوم بعدد كافٍ من الساعات للمساعدة على تقليل الوزن وحرق الدهون، مع الحفاظ على العضلات في الجسم.

شُرب المياه

يُساعد شرب كميات كبيرة من المياه على تخفيض الوزن وحرق الدهون، كما يُمكن ممارسة رياضة المشي، والتدرب على تناول الطعام ببطء، وذلك للحد من تناول كميات كبيرة من الطعام.

المصادر المعتمدة :

يبحث الأشخاص أيضًا عن




شارك الموضوع

تعليقات